fbpx

مدونة سلوك لعيش سوري مشترك

مدونة سلوك لعيش سوري مشترك
صورة من الوثيقة الموقعة في برلين

 

 

 

 

 

 

 

 

مدونة سلوك لعيش سوري مشترك

ماهية المدونة

وثيقة للتلاقي بين السوريين، رغبةً في تجاوز المعضلات الموروثة والمعاصرة بين أطيافهم، وصولا إلى ناظم اجتماعي وسياسي للدولة السورية القادمة، وتأصيلا لعقد اجتماعي سوري جديد مبني على المواطنة

مبادئ المدونة
  1. وحدة الأراضي السورية

 

2. المكاشفة والاعتراف

من الواجب الاعتراف بالحالة السورية، دون مبالغة أو مجاملة، فالانفتاح على الحقيقة يشكل نقطة البدء في أي حوار مجتمعي فعال لإزالة أسباب الخوف بين أطياف الشعب السوري

3. لا غالب ولا مغلوب

الإقرار بأن الحرب السورية لا غالب فيها ولا مغلوب، وفيها خاسر وحيد هو الشعب السوري

4. لا أحد بريء من الذنب

الاعتراف المتبادل بين أطراف الصراع كافة بأن لا أحد بريء من الارتكابات بحق الشعب السوري، كل حسب دوره وموقعه

5. محاسبة لا ثأر

المحاسبة على الانتهاكات من أي طرف هي مسألة جوهرية في بناء الدولة، وتتم هذه المحاسبة بعيدا عن الثأر والتهميش والإقصاء، وتكون شخصية، ولا يمكن تحميل الفرد مسؤولية عمل الجماعة، كما لا تتحمل الجماعة مسؤولية عمل الفرد

6. جبر الضرر

الاعتراف بحق كل سوري بتعويض ما دُمر من أملاكه واستعادة ما سلب منها، بما في ذلك حقه بالعودة إلى مسقط رأسه أو المكان الذي تم تهجيره منه منذ آذار 2011 وما بعده، مع مراعاة الضرورات والأولويات وحفظ حقوق من تضرر قبل هذا التاريخ، أيا كان نوع هذا الحق ومنشأه

7. متابعة الملف الإنساني

التزام السوريين مجتمعين بمتابعة الملف الإنساني السوري الناتج عن الصراع بعد آذار 2011، والمتعلق بالمعتقلين والأسرى والمفقودين واسر الضحايا، مع متابعة المصابين والمعاقين، إضافة إلى كافة الحالات المماثلة قبل هذا التاريخ

8. الهوية التنوعية للمجتمع السوري

الاعتراف بأن المجتمع السوري بطبيعته هو مجتمع متنوع قوميا ودينيا ومذهبيا وإثنيا وقبليا، ولا يجوز لأية فئة احتكار الحياة السياسية والاجتماعية والثقافية والقومية والدينية والمذهبية في سورية

9. عدم تسيس الانتماء

عدم تسيس المجتمع السوري على أساس قومي أو ديني أو مذهبي، دون المساس بحق الفرد في الانتماء إلى قومية أو دين أو مذهب أو قبيلة

10. جماعية التراث السوري

التراث السوري يشمل كافة الحضارات التي عاشت وتعاقبت ولا زالت تعيش على الأرض السورية، والحفاظ على إرث وجوهر ومظاهر كل هذه الحضارات يشكل واجبا يرتبط بصميم الهوية السورية

11. مبدأ المساواة بين السوريين وحماية حرياتهم

المساواة بين السوريين في الذات الإنسانية والكيان البشري والمراكز الحقوقية وضمان حرياتهم في المجالات كافة، مسألة غير قابلة للمساومة

إن الموقعين على هذه المدونة يتعهدون بالعمل وفق مبادئها، ونشر هذه المبادئ في محيطهم والعمل على توسيع دائرة قبولها ليشمل كل السوريين

3 thoughts on “مدونة سلوك لعيش سوري مشترك

  1. لا اوافق لا على اللجنة ولا على مقترحاتها لانها ساوت بين الضحية والجلاد كل الاقليات في سورية وقفت مع نظام الاسد ودعمته وقاتلت بجانبه فكيف لي بان اجلس معهن واضع يدي بيدهن وانا اعرف بأنهم من ساعدوا بقتل ابناء شعبي واعتقالهم وتدمير بيوتهم وتهجيرهم

  2. من بعد التحية والسلام..
    أنا كشخص كوردي سوري من مدينة عفرين احييكم واشكركم على هذه المبادرة الاجتماعية السورية…المبادرة التي تسعى إلى لملمة الجراح والآلام ومحاولة ايقاف نزيف الدم السوري بين كل الأطراف السورية المتصارعة…قرأت بنود المدونة وبمجملها جيدة وكلها تصب لصالح المواطن السوري بكل قومياته وطوائفه ومذاهبه واثنيانه…
    أنا لم انتمي إلى أي حزب اوتيار أو جماعة او كتلة لا كوردية ولا عربية ولا دينية فقط انتمي إلى مدينتي السورية..سوريا الدولة بغض النظر من يحكم دمشق…أنتمي إلى تلك الفسيفساء السورية..اللوحة التي تضم كل السوريين….نعم خلال الازمة والحرب السورية الكل خاسرون والكل تضرروا والكل دفعوا فاتورة هذه الحرب مع أن اكثر من ٤٠% من شعبنا السوري بكل فئاته ماكان لهم أي قرار ولا أي كلمة بإشعال فتيل الحرب أو بإنهائها فقط قسم من الشعب المغرر بهم من كل الاطراف والفئات هم من كانوا لهم يد في هذه الحرب القذرة وهم الذين تحكمت بهم الدول والقوى الخارجية والاقليمية التي أرادت الشر لسوريا وشعبها عامة…دول دعمت المعارضة ودولا دعمت النظام ودولا دعمت الارهاب والفكر الديني المتطرف ودولا دعمت قوميات ومذاهب….للاسف حتى الآن الكل خاسر …هناك دولا اقليمية حاولت الاستفادة من بعض الاطراف السورية المتصارعة ودعمتها فقط للنيل من بعض قوميات هي تكن الاحترام لسوريتها وللدولة لكن البعض من المعارضة والنظام وبعض القوميات والمذاهب هم سمحوا لأنفسهم أن يتحدثوا بإسم شعوبهم زارعين الحقد والكراهية بين جميع فئات المجتمع السوري…السوري الذي هجر ونزح غصبا عنه يجب أن يرجع الى مدينته وبيته وارضه…لاحل في سوريا اذا لم يكن سوريا سوريا بكل فئاته دون تمييز….لاحل بدون اشراك كل طبقات المجتمع السوري ….لاحل بدون مساواة وعدالة اجتماعية تسري على جميع السوريين…لاحل إن كانت هناك اقصاء لطرف او لمذهب او لقومية او لطائفة او لدين او او او…. .
    الكل مذنبون والكل مسؤولون والكل شاركو بدمار سوريا إلا قلة…لا حل بدون الاعتراف بالاخر كما خلقه الله…يعني العربي عربي والكوردي كوردي والسرياني سرياني والاشوري اشوري والايزيدي ايزديا والمسلم مسلما والمسيحي مسيحيا…لاحل بدون احترام لخصوصية بعض فئات المجتمع السوري….السعي إلى الانصهار في بوتقة الدولة السورية بدون كلمة العربية…جمهورية علمية مدنية لا اقصائية لكل السوريون….السعي الى بناء دولة المواطنة…الكل متساوون أمام القانون والدستور…دستور يكتب بآيادي ابناء سوريا…رفض أي دستور يكتب بأجندات دول لها العداء لسوريا ولشعبها بكل فئاته..لا.لدستور يهيمن طرق على طرف او يقوي طرف ويضعف طرف …السعي الى اشراك الاكاديميين والقانونيين وأصحاب الخبرة لكتابة دستور سوريا ….سوريا موحدة لكل أبناءها…سوريا تلك اللوحة الجميلة التي مزقتها العقول العفنة والمتطرفة والشوفينية العنصرية القومجية…
    من حيث المبدأ اؤيدكم واشد على أياديكم لتنجحوا في هذه المهمة ولكن الممارسة العملية وحسن النوايا ستثبت أن كنتم جادين لإيجاد صيغة الحل …وانا شخصيا اريد ان اتابع واشارك اجتماعاتكم الدورية لأقدم مااستطيع فعله خدمة لشعبي ودولتي واهلي….عذرا للاطالة…تقبلو رسالتي مع فائق الاحترام والتقدير….Hemo wallou

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *